منتدى المكمن


أرض المكمن لو عاد الزمان بها إلى القديم ، فَاِنَّ المَجْدَ َبانِيْهَا
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
Elmakmen.org
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مدرسة المكمن لتحقيق الزيادة
الجمعة مارس 28, 2014 2:44 am من طرف salahmelou

» واش رايك في ناس المكمن
الجمعة مارس 28, 2014 2:14 am من طرف salahmelou

» الأرتي والشوتايم مجانا
الخميس نوفمبر 14, 2013 5:27 pm من طرف mohammed58

»  سؤال يكشف شخصيتك .......إذا واثق من حالك أدخل
الإثنين نوفمبر 04, 2013 2:20 am من طرف 18madjid

» جديــــــ البرنامج الذي يضم جميع الجرائد الجزائرية و أهم الصحف العربية و العالمية ــــــــد
الإثنين نوفمبر 04, 2013 2:10 am من طرف 18madjid

» تحب تعلم قراءة وفهم النصوص الفرنسية فسارع الدخول
السبت نوفمبر 02, 2013 12:59 pm من طرف مريم

» برنامج القاموس عربي فرنسي - فرنسي (عربي معجم ناطق)
السبت نوفمبر 02, 2013 12:49 pm من طرف مريم

» ccp الكشف على حسابك مع كيفية الحصول على رقمك السري
الجمعة أكتوبر 11, 2013 10:43 am من طرف adam.sam.50

» دروس فيزياء للسنة 3 ثانوي
الجمعة فبراير 15, 2013 10:14 am من طرف siffer

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى

شاطر | 
 

 بنة رمضان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
islammohmed
عضو جديد
عضو جديد
avatar

نقاط : 2425

مُساهمةموضوع: بنة رمضان   الأربعاء أغسطس 08, 2012 5:03 pm

رغم شعوري بمرارة في الفم وجفاف في الحلق الا ان دلك يهون لطمعي ان يكون هو الخلوف الدي اطيب عند الله من ريح المسك .لكني لم استطع مقاومة صداع اضنه اعجبته رفقتي فلم يخلف يوما الا وتعهدني وقبل راسي .لم اجد بدا من الاستسلام له والانصياع لاوامره فمددت على الارض بدني طالبا لغفوة تريحني مما انا فيه .وبينما انا بين النوم واليقضة فيما يشبه الاغماء اخد شريط من الصور يتراءى امامي ويجدبني بلطف ليدخل معي احلامي.
-الصورة الاولى بيت متواضع اهله قد لادو بالنوم هربا من حر شديد قد زادهم مشقة على مشقة الصيام .سكون يخيم على المكان لم يكسره الا صوت مدياع صغير يضعه الطفل على ادنه محاولا الاستماع فقد منعه الجوع والعطش حتى النوم وقد صام من غير سحور لان امه لم توقضه حسب ادعائه .ولكنها كانت قد تعبت من ندائه ورجائه فتركته وشانه لتنصرف لاعداد السحور الدي لم يكن اقل شانا من الفطور.
-الصورة الثانية وقت الافطار لايزال بعيدا ولكن الطفل كان فرحا يتنطط مزهوا ربما لان (القايلة)انتهت واستيقظ الكل وبدات الام في اعداد (شربة الفريك)وعمت رائحتها المميزة ارجاء الدار لتعطي انطباع ونكهة الشهر الفضيل .
-الصورة الثالثة يتجه الطفل قاصدا الحانوت لشراء (القازوز)بتكليف من الاب وبالتشاور مع بقية افراد العائلة حول الالوان (التي تعبر عن الادواق).اما الزلابية فلها شان عضيم وهي من مهام الكبار وقد تغيب او تحضر
-الصورة الرابعة يجلس الطفل هده المرة بين اقرانه على ماصورة مياه (غير مستعملة)بجوار الجامع وقد امسك حبات من التمر اعطيت له .يجلسون جميعا وقد خارت قواهم وما ان يقرع المؤدن مكبر الصوت ويقول الله اكبر حتى تتهلل الوجوه وتتطاير النواة .وما ان يسلم الامام حتى ينطلق (صاحب دعوتنا) جاريا قاصدا الطاولة لينضم لبقية الافراد لتناولي الفطور (الفريك والمطلوع) ولا يهم بعد دالك ما زاد او نقص .المهم ان الجميع ملتم فرح بفطره ويدع ربه ان يكون من الفرحين بلقائه.
- افتح عيني على ضوضاء في المطبخ واشم روائح كثيرة من اصناف واطباق وزيوت ولكني افتقد رائحة وعبقا له في نفسي ووجداني عضيم الاثر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بنة رمضان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المكمن  :: منتديات الشعر والأدب  :: منتدى القصص القصيرة -
انتقل الى: